الصخور الأبدية

الصخور الأبدية

الصخور الأبدية

كل صباح
تشرق الشمس على الصخور الأبدية
و تضمها للحظة
في عناق أمومي
عمره آلاف السنين
و تتركها وحيدة بعده
حتى يأتي المساء
فتودعها بقبلة أرجوانية
متوهجة ً وراء غيوم مذهّبة الأطراف
و مالئة السماء بانعكاسات
لا حصر لها
من الظلال الملونة
و من خلف الأفق المستحيل
تمد بيأسٍ آخر أشعتها نحوها
لتهمس لها برقة متناهية
كلمة حب

و يأتي الليل بكل جلاله
و تخرج الصخور الأبدية عن صمتها
و تتسربل بهدوء أسطوري
و بوقار و عظمة و جلال
و بحكمة لا متناهية
لتطلّ قليلاً على العالم الفاني
فإن مررنا هناك
في إحدى الليالي
سنسمع حتماً
صدى ضحكاتها المستهزئة
و قد نلمح على وجوهها
ابتسامات ساخرة من وجودنا
و قد نقرأ عليها
تحية ً للعشاق الأوائل
الذين يرقدون بسلام تحتها
و قد نقرأ عليها
سلاماً لأحد ما
مرّ هناك مثلنا
و استحال غباراً تتلاعب به الرياح
على سطوحها
و قد نصادف دون أن ندري
كلمات غريبة غامضة
لم تحفرها يد إنسان
تحمل في طياتها سر الوجود

نمشي عندك أيتها الصخور العظيمة
و أرواح الماضي تحيط بنا
و في البعيد يتراءى لنا المستقبل
نمشي عندك
و حولنا أطياف مخاوفنا
و في قلوبنا
تعطشٌ لمجدٍ بحجم شموخك
نمشي عندك
و أرواحنا تحلق في فضاءات أحلامنا
أحلامنا التي تشبه أحلامك
عندما كنت
مجرد غبار تافه قذر
يتراقص تحت أشعة الشمس
و يحلم بلا وعي
بأبدية صخرة

Like This!

Advertisements

About وليد بركسية

الكتابة هي قدري ... Writing is my destiny
هذا المنشور نشر في فقاعات من شعري وكلماته الدلالية , , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

رأيك يهمني ...

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s