سيرينا ويليامز تسحق فيكتوريا أزارينكا بكل سهولة و تحرز لقب مدريد على الأراضي الرملية الزرقاء

سيرينا ويليامز تسحق فيكتوريا أزارينكا بكل سهولة و تحرز لقب مدريد على الأراضي الرملية الزرقاء

سيرينا ويليامز تسحق فيكتوريا أزارينكا بكل سهولة و تحرز لقب مدريد على الأراضي الرملية الزرقاء

أثبتت نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز مرة أخرى أنها , لاعبة خارجة عن نطاق التصنيفات العادية في عالم الكرة الصفراء , عندما سحقت المصنفة الأولى على العالم فيكتوريا أزارينكا 6- 1 و 6 – 3 , في خطوتها الأخيرة لإحراز بطولة مدريد المفتوحة بحلتها الجديدة على الأراضي الترابية الزرقاء .
احتاجت ويليامز ( 30 عاما ً) إلى ساعة و أربع دقائق فقط لتجهز على منافستها البيلاروسية , بمزيج خارق من الضربات الشرسة في كافة أنحاء الملعب , مع تغطية مثالية من الخط الخلفي , مسددة أربعة عشر إرسالا ً ساحقا ً في المباراة التي أقيمت عصر اليوم الأحد في العاصمة الإسبانية مدريد .
و عززت ويليامز من تفوقها التاريخي على أزارينكا بسبعة انتصارات مقابل هزيمة واحدة تعود لنهائي ميامي 2009 عندما كانت تعاني من بعض المشاكل البدنية , مبرهنة مرة أخرى على قوتها أمام نجمات الجيل الجديد كأسطورة حية في عالم الرياضة بشكل عام .
و أبدت ويليامز بعد المباراة عن سعادتها بالنصر و التتويج لكنها ألمحت لكونها لم تبلغ أفضل مستوياتها بعد و أن لديها كثيرا ً لتقدمه , خاصة بعدما قفزت ثلاثة مراكز كاملة في التصنيف الجديد لرابطة محترفات التنس الذي يصدر غدا ً الاثنين , حيث أصبحت في التصنيف السادس عالميا ً , واعدة جمهورها حول العالم بالسعي الجاد للعودة إلى قمة التصنيف عما قريب .
على الجانب الآخر , هنأت أزارينكا غريمتها معترفة بسوء أدائها على أرضية الملعب , و قالت عقب الهزيمة القاسية : ” لقد لعبت – سيرينا – أسبوعا ً رائعا ً , كانت أفضل مني طوال فترات المباراة ” , و يبدو أن فترة من عدم الثبات بدأت تلوح على النجمة البيلاروسية بعد البداية النارية للموسم عندما أحرزت أربع بطولات متتالية بينها بطولة أستراليا المفتوحة ( أول ألقابها في الغراند سلام ) , لتخرج بعد ذلك من ربع بطولة ميامي أمام الفرنسية ماريون بارتولي و تخسر نهائي بطولة شتوتغارت أمام الروسية ماريا شارابوفا .
و كانت أزارينكا أول لاعبة في التاريخ تقفز مباشرة من المركز الثالث إلى المركز الأول في التصنيف العالمي لمحترفات اللعبة , عقب فوزها ببطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى , لكنها لم تستطع الصمود أمام خبرة الأميركية صاحبة الثلاثة عشر لقبا ً في الغراند سلام , و التي أحرزت في مدريد لقبها الحادي و الأربعين في مسيرتها الاحترافية .
و في تفاصيل المباراة , بدأت ويليامز بشكل خيالي عندما تقدمت بأربعة أشواط نظيفة و أنهت المجموعة الأولى بسهولة تامة , و تابعت على نفس النسق في المجموعة الثانية ممطرة أزارينكا بكرات ساحقة winners بلغت ستا ً و عشرين , لتحرز لقبها الثاني هذا الموسم بعد بطولة تشارلستون قبل أسابيع .
و بهذا النصر , تكشر سيرينا ويليامز عن أنيابها قبل فترة قصيرة من بطولة رولان غاروس ثاني البطولات الأربع الكبرى , و عينها على العودة لمنصات التتويج في البطولات التي تهواها , إذ يعود آخر لقب لها في الغراند سلام إلى عام 2010 عندما أحرزت لقب بطولة ويمبلدون على الملاعب العشبية الخضراء , قبل أن تجبرها سلسلة من الإصابات و المشاكل الصحية الخطيرة على الابتعاد عن الملاعب لفترة طويلة .
و في هذا الإطار تبدو سيرينا ويليامز قادرة على تقديم المزيد من العطاء نظرة للقوة الهائلة التي تختزنها , و الخبرة الكبيرة التي تمتلكها , و لا تبدو مشكلة التقدم في العمر عائقا ً أمام ويليامز , و ربما تقدم لنا رقما ً قياسيا ً في الصمود و العطاء حتى سن متأخرة جدا ً .
جدير بالذكر , أن سيرينا ويليامز لم تلعب معظم فترات الموسم الماضي , لذا لا تملك أي نقاط للدفاع عنها , و تبدو من الناحية النفسية متعطشة لحصد مزيد الألقاب و تحطيم جميع الأرقام القياسية في عالم الكرة الصفراء , و تبدو بكامل تاريخها و حضورها الخاص على الملعب كلاعبة من كوكب آخر تماما ً : مستوى رفيع و أسلوب شديد التفرد , و قوة لا يستهان بها أمام نواعم التنس و حسناوات اللعبة .

Like This!

Advertisements

About وليد بركسية

الكتابة هي قدري ... Writing is my destiny
هذا المنشور نشر في فقاعات متعددة الألوان وكلماته الدلالية , , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

رأيك يهمني ...

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s